الجمعة، 8 أبريل 2016

ازدواجية التعليم الجامعي: مرئيات للخروج من الأزمة

الأستاذ الدكتور عماد الدين خليل
أستاذ التاريخ والحضارة الإسلامية المتمرّس في كلية آداب جامعة الموصل-العراق

مقدمة
ترجع أزمة التعليم الجامعي في ديارنا الإسلامية إلى بدايات القرن الماضي ونشوء أولى المعاهد والجامعات فيها والتي اختار معظمها أن يتشكل أو يبحر في اتجاهين متضادين يتمحض أولهما للعلوم أو المعارف الإنسانية، ويمضي ثانيهما للتعامل مع العلوم أو المعارف الإسلامية، دون أن يعقد بين الطرفين جسر يعين كلاً منهما على التفاعل والأخذ والعطاء وتبادل الخبرات بين المعرفتين.

الاتجاه النقلي في التفسير، وسؤال الغاية

ضياء الدين محمد
مصر
قد يبدو للوهلة الأولى أن الغاية من وراء التفسير لا تحتاج إلى كثير شرح، فماذا ستكون الغاية من تفسير القرآن سوى فهم آياته؟ وهذا حقّ ولكنه غير كاف، خاصة إذا كنا بصدد دراسة تفسير له مكانة تأسيسية في العقل الإسلامي، وهو تفسير (جامع البيان عن تأويل القرآن)، المعروف بـ(تفسير الطبري)، وهو الكتاب الذي يعدّ المصنف الرائد فيما يعرف بالاتجاه النقلي في التفسير.
إن السعي لفهم معاني آيات القرآن الكريم ليس بالأمر الصعب؛ فالقرآن ليس كتاباً ملغّزاً، بل إنه يقوم

مراعاة فقه الموازنات في تطبيق الشريعة الإسلامية

د. أياد كامل الزيباري
فاكولتي العلوم الإنسانية/ جامعة زاخو
الفرع الأول: مفهوم الموازنات
أولاً: في اللغة: الموازنات جمع موازنة، قال )ابن فارس( في بيان أصل اشتقاق الكلمة: "الواو والزاء والنون، بناء يدل على تعديل واستقامة"(1).
والوزن ثقل شيء بشيء.. ووازنتُ بين الشيئين مُوازنة ووزاناً. وهذا يوازن هذا، إذا كان على زنته، أو كان محاذيه(2).

مشروعية الحرب في الإسلام (2 - 2)


سالم الحاج
المناقشة والترجيح
قد رأينا فيما سبق أن أدلة القائلين بأن علة القتال هي الكفر، تنحصر في عدد من الآيات، بالإضافة إلى الحديث المعروف: "أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله..."، وعلى ذلك فإن مناقشة ما قيل حول تلك الآيات والحديث، ستوضح لنا أبعاد الموضوع، وستتيح لنا فرصة الترجيح:

الكورد السوريون والحركة السياسية (2-2)

د. فَرست مرعي
في مدينة عامودا الواقعة في الجزيرة السورية أجبرت سلطات الاحتلال الفرنسي أعضاء المنظمة الوطنية الكوردية (خويبون) المؤسسة في العام 1927م، والمؤلفة بصورة رئيسة من مثقفين ذوي خلفيات ارستقراطية وعشائرية على الإقامة هناك، فكان أن جعل الشيوخ الصوفيون من نشاطات هذه المنظمة بين صفوف سكان بلدة عامودا أمراً أقرب إلى الاستحالة، من خلال إدانة نزعتهم القومية والعلمانية. وكان الشيوخ القادريون على وجه التحديد الذين كانوا جميعاً من السادة، وبالتالي يعدون أنفسهم من أصول عربية لا  كوردية، يرددون على مسامع الحاضرين أن الاسلام لا يعرف سوى أمتين: أمة المؤمنين، وأمة الكافرين، وكانوا يعدون النزعة القومية الكوردية التي تدعو لها (خويبون) مؤامرة علمانية لتقسيم أمة الاسلام، على أساس وجود تقارب بين الأخيرين وبين اليزيديين الكورد ونخبة من

اعترافات قاتل اقتصادي

هفال عارف برواري
هكذا كتب (جون بيركنز)، عندما قام بنشر كتابه المثير للجدل، والذي أحدث زوبعة إعلامية، حين تحدث عن حقائق نفسه، وعن فريق عمله، وكيف يقوم النظام العالمي الإمبريالي الجديد بنهب ثروات الشعوب، وكيف بنوا أكبر إمبراطورية في العالم دون استخدام القوة، ولا إلغاء الحدود الجغرافية، وذلك باستخدام الأدوات الإقتصادية فقط، عن طريق استعباد البلدان الأخرى، وقادتها، والاتفاق معهم: أنهم لو أنجزوا ما نريده، فسيكونون مع عائلاتهم من الأثرياء جداً، وأغنى الأغنياء!! وإن لم يفعلوا ما نريد، فإذا حدث شيء غير مرغوب، فلا تلوموا إلا أنفسكم!! أي: استخدام مبدأ العصا والجزرة ! يقول (جون آدم) (1735-1826): "هناك طريقتان لقهر واستعباد أُمة، الأولى هي بحد السيف، والأُخرى هي عن طريق الديون".

عبق الكلمات/ فقه الطيبات

عبد الباقي يوسف
لقد جعل الله تعالى للناس الـ {طَيِّبَاتِ} كي يتطيبوا ويتمتعوا بها، و{طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ} كثيرة، تشمل سائر أشكال ما يحقق الطيب للإنسان، سواء في المأكل، أو المشرب، أو المنظر، أو الجِماع. يقول الله: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحَرِّمُواْ طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ لَكُمْ، وَلاَ تَعْتَدُواْ، إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ} المائدة/87.
فلا يجوز لك أن تحرم نفسك من هذه الطيبات، حتى لو اعتقدتَ أنك تفعل ذلك من باب الزهد، أو التفرغ للعبادة. فعليك أن تأخذ ما أباحه الله لك، نظير أن تعطي ما فرضه الله عليك، ولعلّ الاعتدال لا يكمن إلاّ في التساوي بين الأخذ والعطاء. فإن لم تأخذ حقك، لعلّ ذلك يؤدّي بك كي لا تعطي الحق المتوجب عليك، سواء حق الله، أو حق الناس، فإن لم تعط لنفسك حقها عليك، يتعذر عليك أن تعطي

الصـفة الأَمثــل

عـَلاء الدِّين حسَــن
الصِّفة الأمثل الَّتي تجعلك مُشرَّفاً في الحياة هي صفة العِلم والأدب.. بالعِلم والأدب تشرُف، وما مِن صفة هي أرفع مِن هذه الصِّفة؛ لأنَّ الإنسان إذا لم يتفقَّه ربَّما شرَّق وهو يريد الغرب، وربَّما غرَّب وهو يريد الشَّرق.
مَـا الفَخرُ إلاّ لأَهلِ العِلمِ أنَّهمُ  ...  علَى الهدَى لِمَن استَهدَى أَدلَّاءُ (1)
العِلم: أنفسُ ما طُلب، وأغلى ما كُسب، هو التَّاج الَّذي يميّز العالِم عن الجاهل، ويميّز الأعمى عن البصير، وهو الَّذي دعت إليه الشَّرائع السَّماويَّة، وجعلته مقدَّساً، وجعلت حامله مبجَّلاً؛ به استطاعت أمم أن تقود العالَم، وبه استطاعت أن تصل إلى مواقع لم تكن تحلم بالوصول إليها..

من جاهد نفسه ظلماً، فهو على ظلم غيرها أقدر

فاتن محمد
مجاهدة النفس مصطلح سمعناه كثيراً، وتُحُدِّثَ به كثيراً، وإليك بعض الشائع مما يقال في مجاهدة النفس: "قال (...) في كتاب (...) في تعريف المجاهدة بأنها مصدر: جاهد يجاهد جهاداً ومجاهدة، وهو مأخوذ من مادة (ج هـ د)، التي تدل على المشقة...
أمَّا المجاهدة للنفس اصطلاحاً فقد عرَّفها (...) في كتاب (...) بأنها: محاربة النفس الأمَّارة بالسوء، بتحميلها ما يشقّ عليها، بما هو مطلوب في الشرع. وقال (...): حمل النفس على المشاق البدنية، ومخالفة الهوى. وقيل... إلخ". ومثل هذا كثير. لكن لو رجعنا إلى الجهاد، لرأينا أنه حقاً مأخوذ من مادة (ج هـ د)، التي تدل على المشقة.

سباعية قواعد النجاح

صالح شيخو الهسنياني
قواعد النجاح
القاعدة الأولى: اتخاذ القرار (قرار).
القاعدة الثانية: إدارة الوقت (وقت).
القاعدة الثالثة: التخطيط (تخطيط).
القاعدة الرابعة: تحديد الهدف (هدف).
القاعدة الخامسة: التمييز (تمييز).
القاعدة السادسة: الإبداع (إبداع).
القاعدة السابعة: التوازن (توازن).

مرافئ/ إصلاح يحتاج إلى إصلاح!

د. يحيى عمر  ريشاوي

لعل أصعب ما في عملية الإصلاح السياسي والإداري الجاري في هذا البلد، يكمن في الآتي:
- إنّ من يطالب بالإصلاح، ويشكّل اللجان له، ويملأ الفضاء الإعلامي والجماهيري صخباً وصياحاً، هو المتهم الأول والعائق أمام عملية الإصلاح!.. في أغلب الأحيان هؤلاء هم الذين مهّدوا الطريق لانتشار هذه الآفة في جسد الأمّة، وحين تسمع منهم نداءاتهم وخطبهم حول الإصلاح، ومحاولاتهم (الفاشلة بالتأكيد)، لا يبقى لك سوى أن تقول: حسبنا الله ونعم الوكيل !

أزمة الذات في رواية (الرجع البعيد) لـ(فؤاد التكرلي)

أثير محسن الهاشمي
يبدو أن الانطواء الذاتي تحت عملية الإقصاء (مقتصدة كانت أم لا)، يولّد حالة من ضعف الإحساس بــ (الأنا)، والخطوة الأولى التي يتبناها الكاتب هو أن يأسر المتلقي، وعملية أسر المتلقي أن تجعله يحسّ بذاته، وعملية الإحساس بالذات هي عملية رجعية، فالقارئ أو المتلقي يرجع إلى أناه، لإدراك المضمون الإيحائي الذي يدلّ على المعنى.
في رواية (الرجع البعيد)، نرى أن الكاتب (فؤاد التكرلي) يسمح لأن تكون (الأنا) الصوت الخفي تحت محيط الدراما الجماعية. وروح الدراما الجماعية جاءت عبر إيحاءات مركبة تركيباً عضوياً، لأن كل نصّ يــُحكى على لسان شخصية من الشخصيات الموجودة داخل الرواية، وهذا ما أعطى صفة التركيب العضوي

فنون الصحافة الطفلية

عبد المجيد إبراهيم قاسم
صحافة الأطفال، كما يعرفها الدكتور (عيسى شمّاس)، هي(1): "الصحافة المكتوبة -المحرّرة- خصيصاً  للأطفال، وفق مراحلهم العمرية المختلفة. يكتب موضوعاتها الكبار، ويحرّرونها، وقد يشترك الأطفال في كتابة بعض الزوايا والموضوعات الصغيرة.. ومع ذلك تظلّ صحيفة الأطفال -بوجه عام- من إنتاج الكبار، أي إنّها موجَّهة من الكبار إلى الصغار، بقصد تحقيق أهداف تربوية خاصة". ويجمع هذا النوع من الصحافة بين العلوم والآداب والأشكال الثقافية المختلفة، وتضمُّ باقة من الفنون المتنوِّعة، أهمها:

بصراحة/ من أجل بقائنا

صلاح سعيد أمين
عجيب غريب أمر هذا الإنسان.. الإنسان الحاكم.. الإنسان المحكوم.. الإنسان الحاكم المسؤول، الذي يستنسخ تجارب الحكام الآخرين في القمع والاستبداد والجور والبطش طبق الأصل، وكأن الطامة الكبرى ستقع إن اتعظ من مصائرهم! الإنسان المحكوم، الذي أصبح مختبراً لإجراء كل التجارب التي تدور في فلك تعبيد وتركيع البشر مرة بعد أخرى.. الإنسان المحكوم الذي لا يسأل نفسه في وقت ما: لماذا انتخب مراراً وتكراراً حكاماً، وأوصلهم إلى سدة الحكم، وفي كل مرة لا يتورعون عن ممارسة الطغيان والظلم والفساد؟!
أصبحت منطقة الشرق الأوسط الشغل الشاغل للعالم، المنطقة التي تعرف بمهد الأديان السماوية

قراءة في كتاب (وقفة مع المؤرخين والنسابين في الموصل)

 عرض: د. محمد نزار الدباغ

ضمن سلسلة كُتَّاب الموصل المحليين صدر للمُؤَلِف (علي عبدالله محمد خضر) كتاب (وقفة مع المؤرخين والنسابين في الموصل)، في طبعته الأولى لسنة 2014، في (الموصل)، وبواقع (84) صفحة من القطع المتوسط.
اشتمل الكتاب على مقدمة وخمسة محاور، واختُتِمَ بقائمة المصادر والمراجع، مع نماذج لبعض الوثائق المتعلقة بمخطوطات ومشجرات أنساب بعض القبائل والأفخاذ والعشائر في الموصل.

طفولة الوعي الإنساني

هشام بن الشاوي
المغرب
يشير (رافع يحيى) في دراسته (الحكاية الشعبية)، إلى أن  (فولتير أندرسون) يورد  ثلاثة قوانين أساسية تميز الانتقال الشفوي للحكاية الشعبية:              
 أولاً- قانون التغيير الذاتي: قانون التغيير الذاتي يعني أن يقوم المستمع لمرويات متعددة ومختلفة لحكاية واحدة، بصياغة حكاية جديدة تحافظ على المبنى الأساسي للحكاية، ويحذف من هذه المرويات ما يلائم المجتمع  الذي تقدم فيه الحكاية.
ثانياً- قانون التجدد: ويتركز في التغييرات التي قد تحدث في الحكاية، كنتيجة لخطأ بشري، أو نسيان تفاصيل معينة في الحكاية، أو ربما يكون وراء التغيرات دافع فني من جهة المرسل(الراوي-

الإسلام ليس بحاجة إلى إصلاح

سعد سعيد الديوه جي

قرأت في العدد (153-154) من (مجلة الحوار) عنوانا أقل ما يقال عنه إنه غريب، و لا يمت للبحث العلمي أو التاريخي بصلة، للأخ (محمد واني)، و يقوم أساسا على وجود الاختلاف بين التيارات الإسلامية على مدار التاريخ، ليخلص إلى نظرية جديدة بأن "الإسلام بحاجة إلى إصلاح"، و الله تعالى يقول {إن الدين عند الله الإسلام}، و الذي تعهد بحفظه أساساً، من خلال حفظ القرآن الكريم {إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون}، و عليه فالدين محفوظ من قبل الله، ولا يمكن أن تعتريه الزيادة أو النقصان، ولذلك فاختيار كلمة (إصلاح) كان اختيارا غير موفق لما يتعلق بمفهوم الإسلام، والله تعالى يقول: {اليوم أكملت لكم دينكم، وأتممت عليكم نعمتي و رضيت لكم الإسلام دينا}، فهل نصلح ما رضيه الله لنا؟!.

استمرار حالة الانقسام السياسي في إقليم كوردستان

لا يزال الانقسام السياسي حالة متواصلة بين الأحزاب والأطراف الكوردية منذ تعطيل عمل البرلمان عقب منع رئيسه من دخول أربيل، كرد فعل من قبل الحزب الديمقراطي الكوردستاني على مهاجمة مقاره بالسليمانية وحرقها من قبل متطاهرين غاضبين على الأداء الحكومي.
ولم تفلح الوساطات والمساعي المبذولة من قبل أطراف محلية ودولية في رأب الصدع الحاصل في العلاقة بين طرفي النزاع، (الحزب الديمقراطي) و(حركة التغيير).
ورغم تشكيل لجنة (تفعيل البرلمان والحكومة) التي كانت من مخرجات اجتماع الأطراف السياسية مع (مسعود البارزاني) يوم الثلاثاء 26/1/2016، حيث أنيطت بها مسؤولية التقريب بين الفرقاء، لكنها ما لبثت أن انهارت بعد تصلب مواقف الخصمين الرئيسين في الأزمة القائمة، وإعلان الاتحاد الإسلامي الكوردستاني الانسحاب من اللجنة لعدم جدواها.

تكريم الأمين العام بوسام شخصية العام السياسية في إقليم كوردستان


اختار (مركز گرميان للاستفتاء) الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكوردستاني الأستاذ (محمد فرج) شخصية العام السياسية في إقليم كوردستان.
جرى ذلك في مراسيم نظمها المركز المذكور يوم 5/3/2016، وحضرها أعضاء إدارة منطقة (گرميان)، وجمع غفير من الشخصيات السياسية والاجتماعية والأكاديمية.
وألقى مدير (مركز گرميان للاستفتاء) كلمة أكد فيها أن اختيار الأستاذ (محمد فرج) شخصية العام السياسية يأتي بصفته الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكوردستاني، وباعتباره قيادة سياسية كوردية لها مكانة في الأوساط الكوردستانية، ما برحت جاهدة لترتيب البيت الكوردستاني، وتعزيز الصف الوطني في الإقليم.

فرع كوردستان لمنتدى الوسطية العالمي يشخص في ندوة فكرية ظاهرة التطرف

نظم (المنتدى العالمي للوسطية) فرع (إقليم كوردستان)، يوم الأحد الموافق (9/2/2016) ندوة فكرية تناولت مخاطر التطرف الديني وأبعاده التدميرية في المجتمعات الإسلامية.
الندوة عقدت في مدينة (السليمانية) تحت عنوان (الوسطية من روح التعايش المشترك)، وحضرها جمع غفير من علماء الدين، إلى جانب مفكرين ومهتمين بالشأن الفقهي والفكري الإسلامي.

ملتقى السليمانية الرابع يناقش قضايا محلية وإقليمية ودولية

نظمت (الجامعة الأمريكية) ملتقاها السياسي الرابع بمدينة (السليمانية)، يوم الأربعاء الموافق 16/3/2016، بحضور (700) شخصية من قادة وزعماء سياسيين وشخصيات أكاديمية وإعلامية كوردستانية عراقية وعربية ودولية.
وشارك في الملتقى الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكوردستاني (محمد فرج)، برفقة عضوي المكتب السياسي: (سمير سليم) و(عمر محمد).
وتناول المشاركون في الملتقى، الذي استمرت فعالياته يومين، أوضاع العراق والمنطقة ما بعد (داعش)، فضلاً عن التحركات الإقليمية الأخيرة، والأزمات الإنسانية المصاحبة للنزاعات المسلحة في المنطقة.

الخميس، 7 أبريل 2016

آخر الكلام/ تقليعة الإصلاح الرائجة!

محمد واني
تحوّل الإصلاح هذه الأيام إلى موضة رائجة في العراق، الكل بدأ ينجرف معها، ويروّج لها، ويدافع عنها، ويرفع شعاراتها، الحاكم والمحكوم، الشعب والسلطة، الأحزاب السياسية، والكتل البرلمانية، والمراجع الدينية، الهيئات المستقلة، وغير المستقلة، ومنظمات المجتمع المدني. لم يغب أحد عن المشهد المتداخل، الذي يشبه إلى حدّ بعيد مسرحية تمثيلية عبثية ساخرة، الممثلون فيها يؤدون أدوارهم بدقة وانضباط، ويتعاملون مع الواقع بحرَفِيّة سياسية عالية.. الكل لديه هدف وغاية في دعوته الإصلاحية: الشعب يريد إصلاح الحكومة، وتفعيل مؤسساتها، ومحاكمة الفاسدين، وإعادة الأموال المسروقة منهم إلى خزينة الدولة، ولكن كيف، وبأي طريقة، ومن يضطلع بمهمة الإصلاح، ويقود عملية التطهير

مواضيع العدد 155

أ.  د. عماد الدين خليل
الاتجاه النقلي في التفسير ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
ضياء الدين محمد
د. أياد كامل الزيباري
مشروعية الحرب في الإسلام (2-2) ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ..
سالم الحاج
د. فَرست مرعي
اعترافات قاتل اقتصادي ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ..
هفال عارف برواري
عبق الكلمات/ فقــه الطيبات ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
عبد الباقي يوسف
الصـفة الأَمثــل ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
علاء الدين حسن
فاتن محمد
سباعية قواعد النجاح ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
صالح شيخو
مرافئ/ إصلاح يحتاج إلى إصلاح! ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ..
د. يحيى عمر  ريشاوي
أثير محسن الهاشمي
فنون الصحافة الطفلية ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
عبد المجيد إبراهيم
بصراحة/ من أجل بقائنا ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
صلاح سعيد أمين
 د. محمد نزار الدباغ
طفولة الوعي الإنساني ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... .
هشام بن الشاوي
الإسلام ليس بحاجة إلى إصلاح ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
د. سعد سعيد الديوه جي
المحرر السياسي
تكريم الأمين العام ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ... ...
الحوار
الحوار
الحوار
آخر الكلام/ تقليعة الإصلاح الرائجة! ... .. .. .. .. .. .. .. .. .. .. .. .. .. ...
محمد واني