الخميس، 30 أبريل، 2015

مواضيع العدد 145 - 146

كلمة الحوار// كونوا قوامين بالقسط .... .... .... .... .... .... ..... .... .... ....
رئيس التحرير
أ. أيمن هشام عزريل
يوسف عبدالرحيم عزريل
د. أمين محمد سعيد الأدريسي 
صلاح الدين أحمد محمد
د. فرست مرعي
المقصد الشرعي للولاية .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... . ... ....... ..
د. أياد كامل الزيباري
ريناس بنافي
هفال عارف برواري
داعش: الآيديولوجيا والنشأة .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .. ... ....... .
د. سعيد سليمان
الإرساليات التبشيرية في بلاد فارس .... .... .... .... .... .... .... .... .. ... .......
ترجمة: عمر جاسم محمد
عبق الكلمات// سَكَنُ المرأة .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... ... ....... ..
عبدالباقي يوسف
د. هادي علي
جمهورية العنف والرعب الشامل!! .... .... .... .... .... .... .... .... .. ... .......
زيرفان البرواري
خطوط متقاطعة .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... ... ....... .....
رولا عبد الرؤوف حسينات
سالم بابه شيخ عبدالله
اليوم الذي صدمت فيه.... ! .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... ... ....... ..
د. كوردستان سالم
أحمد الزاويتي
نحو نظرية تواصلية في التراث .... .... .... .... .... .... .... .... .... .... ... ....... ..
عرض: هشام بنشاوي
بسام الطعان
ثقافة الطفل.. أهميتها، مشكلاتها .... .... .... .... .... .... .... .... .... ... ....... .
عبد المجيد إبراهيم قاسم
ثريد المتنبـي.. وملح سيف الدولة .... .... .... .... .... .... .... .... .... .. ... ....... 
د. أحمد جار الله
مرافئ// حلبجة .. الأنكى من المأساة ! .... .... .... .... .... .... .... .... ... ....... ..
د. يحيى ريشاوي
الشيخ حقي التركماني.. سيرة عالم .... .... .... .... .... .... .... .... .. ... ....... 
الشيخ فائق نامق
بصراحة// التحذير من إنتاج داعش آخر .... .... .... .... .... .... . ... .......
صلاح سعيد أمين

إعداد: المحرر السياسي
إعداد: المحرر السياسي
تقرير/ الحوار
مؤتمر علمي يوثق سيرة وتراث الفقيه الكوردي الراحل (ناصر  سبحاني) ... ....... ....... ....... ....... ....... ....... ....... ....... ....... ....... ....... ....... ...

تقرير/ الحوار
تقرير/ الحوار
آخر الكلام// طبع إنساني شرير! .... .... .... .... .... .... .... .... .... ... ....... ..
محمد واني